الأخبار العاجلة
برشلونة

ميسي يقتل الريال ويشعل المنافسة على “الليغا”

قاد الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة لإسقاط الغريم التقليدي ريال مدريد في عقر داره في “كلاسيكو الأرض” بعدما سجل هدفاً قاتلاً منح به الفريق الكاتالوني فوزاً درامياً بنتيجة (3-2) وذلك خلال اللقاء الذي أقيم الأحد على ملعب “سانتياغو برنابيو” في قمة مواجهات الجولة 33 من الدوري الإسباني.وكان الفريق الملكي هو صاحب اليد العليا في بداية اللقاء وهدد مرمى “البلاوغرانا” في الدقيقة السادسة بتسديدة قوية من خارج المنطقة ولكنها جاءت سهلة في أحضان الألماني مارك-أندريه تير شتيغن.وبدأ لاعبو “البرسا” يدخلون تدريجياً في أجواء اللقاء وجاء التهديد الأول من جانبهم في الدقيقة 11 بأقدام المهاجم الأوروغواياني لويس سواريز الذي أطلق تسديدة من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى كايلور نافاس.وواصل لاعبو الريال اعتمادهم على التسديدات القوية على تير شتيغن وكانت هذه المرة بأقدام كريستيانو رونالدو في الدقيقة 20 بعدما توغل من الجناح الأيسر قبل أن يسدد كرة قوية أبعدها الحارس الألماني ببراعة.وتبعه الويلزي غاريث بايل الذي أساء التصرف في تمريرة كروس الطويلة خلف دفاعات “البرسا” ليسدد كرة ضعيفة في يد تير شتيغن.وتكفل البرازيلي كاسيميرو بافتتاح باب التسجيل لأصحاب الأرض في الدقيقة 28 بعدما لعب مارسيلو تمريرة بينية داخل المنطقة لعبها سيرجيو راموس بالقدم مستغلاً خروج تير شتيغن الخاطئ من مرماه ولكنها اصطدمت بالقائم الأيسر وتهادت أمام كاسيميرو الذي حول الكرة بسهولة داخل الشباك.ولكن سرعان ما جاء الرد من جانب “البلاوغرانا” بعدها بخمس دقائق بأقدام النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي استلم تمريرة من إيفان راكيتيتش بعد لعبة جماعية ليراوغ دفاع الريال ويتوغل داخل المنطقة ويضع الكرة من تحت يد نافاس.وواصل تير شتيغن مسلسل التألق بعدما أبعد ببراعة تسديدة لوكا مودريتش القوية من خارج المنطقة في الدقيقة 35.واضطر زين الدين زيدان لإجراء تغيير مبكر في الدقيقة 39 بخروج بايل المصاب ونزول ماركو أسينسيو.وكاد “البرغوث” ميسي أن يلدغ شباك الفريق الملكي مجدداً قبل نهاية الشوط بخمس دقائق بعدما استلم الكرة أمام المنطقة وسدد كرة ماكرة ولكنها حادت بقليل عن القائم الأيمن لمرمى نافاس.وعاد برشلونة لتهديد مرمى الريال في الرمق الأخير من الشوط حيث توغل ميسي من الرواق الأيمن قبل أن يمرر لسواريز الذي أرسل بدوره تمريرة عرضية قابلها جوردي ألبا بتسديدة ولكنها خرجت لركلة مرمى.وبدأ أصحاب الأرض بالتهديد في الشوط الثاني بعدما انطلق أسينسيو من اليمين قبل أن يرسل كرة عرضية خطيرة أبعدها بيكيه بصعوبة لركنية.وواصل الريال خطورته في بداية الشوط الثاني وسدد كروس كرة قوية من خارج المنطقة أبعدها تير شتيغن لركنية.وعاود تير شيتغن الذود عن مرمى “البرسا” ببسالة بعدما أبعد هدفاً محققاً في الدقيقة 54 بعد أن أرسل مارسيلو تمريرة عرضية من اليسار حولها بنزيمة قوية بالرأس ولكنه أبعدها بقدمه برد فعل قوي قبل أن تخرج الكرة بعد ذلك لركنية.ووسط ضغط الريال، كاد برشلونة أن يباغته بالهدف الثاني في الدقيقة 55 بعدما وجد ألكاسير نفسه داخل المنطقة في مواجهة نافاس ولكنه لعب الكرة بغرابة بوجه القدم أبعدها الحارس الكوستاريكي بقدمه.وتألق نافاس عندما أبعد هدفاً ثانياً مؤكداً لبرشلونة في الدقيقة 60 عندما تصدى من على خط المرمى لرأسية قوية من بيكيه، ليبقى التعادل قائما بين الفريقين.وفي أغرب لقطات المباراة، أهدر رونالدو فرصة صريحة وهو في مواجهة مرمى تير شتيغن في الدقيقة 67 بعدما مرر له أسينسيو كرة أرضية داخل المنطقة ولكن النجم البرتغالي وضعها بغرابة فوق المرمى، ليرد عليه “البرسا” بهجمة مماثلة إثر تمريرة رائعة من أندريس إنييستا داخل المنطقة لسواريز الذي أطلق تسديدة قوية أبعدها نافاس لركنية.وتواصلت الوتيرة المرتفعة للقاء وكاد أسينسيو أن يضيف الهدف الثاني للريال بعدما سدد كرة ماكرة في الزاوية الضيقة ولكن شتيغن أمسك الكرة.وجاء العقاب سريعاً من “البلاوغرانا” في الدقيقة 73، بعدما أطلق راكيتيتش تسديدة بعيدة المدى من خارج المنطقة لم يرها أحد إلا وهي تحتضن أقصى الزاوية اليمنى لمرمى نافاس.وازدادت متاعب الريال خلال الربع ساعة الأخيرة عقب طرد راموس بالبطاقة الحمراء المباشرة إثر تدخله العنيف مع ميسي.وكاد بيكيه أن يقتل اللقاء في الدقيقة 80 بعدما وجد نفسه داخل المنطقة في مواجهة نافاس ولكنه سددها في جسد نافاس بغرابة.وبعد نزوله بثلاث دقائق، منح الكولومبي خاميس رودريغيز التعادل للريال في الدقيقة 86 بعدما حول عرضية مارسيلو من اليسار بقدمه داخل الشباك ليعيد المباراة لنقطة الصفر.وعلى الرغم من النقص العددي للاعبي الريال إلا أنهم كانوا أصحاب الخطورة من خلال الهجمات المرتدة عبر المتألق أسينسيو الذي كاد أن يمنح فريقه النقاط الثلاث في الدقيقة 88 بتسديدة قوية من داخل المنطقة ابعدها تير شتيغن.وتجسدت جميع فصول إثارة كرة القدم في الدقائق الأخيرة بعدما تأهب الجميع لإطلاق صافرة الحكم ليظهر النجم ميسي من جديد ويمنح فريقه انتصار الموسم في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع بعدما استلم تمريرة جوردي ألبا من اليسار داخل المنطقة ليطلق تسديدة يسارية أسكتت جميع من في ملعب “البرنابيو”.وعاد النجم الأرجنتيني لهز شباك الغريم التقليدي مجدداً منذ مباراة الدور الثاني في موسم (2013-14) عندما سجل ثلاثية “هاتريك”، ليعزز من صدارته لهدافي “الكلاسيكو” بـ23 هدفاً ويبتعد بفارق 5 أهداف عن مواطنه الراحل ألفريدو دي ستيفانو و7 عن البرتغالي رونالدو.كما عزز ميسي صدارته لهدافي “الليغا” بعدما أصبح رصيده 31 هدفاً.وبهذا الإنتصار ارتقى برشلونة لصدارة الترتيب برصيد 75 نقطة ليشاطر الفريق الملكي نفس الرصيد، ولكنه يتفوق عليه بأفضلية المواجهات المباشرة.

عن foryousyria

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*